Loading...

المستفيدون الرئيسيون

/المستفيدون الرئيسيون
المستفيدون الرئيسيون2017-05-22T09:57:44+00:00

إن الهدف، والأهداف، والإجراءات المنصوص عليها هي تلك من ACN، التي تسعى إلى العمل مباشرة مع لجنة إعادة إعمار نينوى وقادة الكنائس المسيحية الرئيسية الثلاثة في سهول نينوى. وبالإضافة إلى ذلك، من الضروري تحديد أصحاب المصلحة الآخرين ذات الصلة لتحقيق الهدف، والتي تتفاعل مع قيادات الكنائس ولجنة إعادة الإعمار

بما في ذلك المسيحيين العراقيين الذين فروا من احتلال داعش لسهول نينوى، سواء لبلدان أخرى أو إلى إربيل أو مواقع أخرى في العراق.

مثل الرابطة الكلدانية.

 

جميع القادة والكهنة والراهبات، والجماعات التي يسعى المؤمنين وغيرها من الدعم من قبل المؤمنين. ومن المتوقع أن يكونوا قدوة في العودة إلى القرى وإعادة فتح الكنائس والمدارس والعيادات.

بما في ذلك الحكومة الاتحادية العراقية، وحكومة إقليم كردستان، والحكومات المحلية بما في ذلك رؤساء البلديات والمجالس المحلية، والمحافظ والمتعاونين معه هي المسؤولة عن أمن السكان (الشرطة، فوج الإطفاء، وما إلى ذلك)، لتنظيف الأنقاض وتطهير المتفجرات، لإعادة تنشيط إمدادات الكهرباء والماء، لإصلاح الطرق المتضررة، ولإعادة بناء معظم المدارس ومرافق الرعاية الصحية.
ولا سيما تلك البلدان التي تهتم بوضوح بعودة اللاجئين والمشردين داخلياً إلى سهول نينوى – على سبيل المثال كرواتيا وألمانيا وهنغاريا وبولندا والولايات المتحدة. بالإضافة إلى الحكومات المركزية، قد تكون المدن والمناطق مهتمة، ولا سيما تلك الدوائر الانتخابية التي تستضيف اللاجئين العراقيين حالياً.

بما في ذلك الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة ووكالاتها (مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين ومفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان واليونسكو واليونيسيف) وكذلك الصليب الأحمر.

بما في ذلك الكنيسة الكاثوليكية، وهي الفاتيكان ومختلف مؤتمرات الأساقفة؛ الجمعيات الخيرية الكاثوليكية الكبيرة؛ والمنظمات غير الحكومية الكاثوليكية مثل منظمة أوكسفام (المعروفة بجهودها في إعادة تنشيط شبكات الكهرباء والمياه) والجمعيات الطبية.